كيفية تنظيم دورة تدريبية ناجحة

لتنظيم دورة تدربيبة عن بعد تحتاج الى الكثير من العناصر التي يجب ان تتوافر في الدورة، من بداية احتياجات الحضور وعن ماذا يبحثون وكيفية تقديم المعلومات لهم بأفضل طريقة ممكنة، الى نهاية خروج المتدرب من الدورة وكيفية إستقطاب أراء المتدربين وحصولهم على كافة المعلومات المقدمة في الدورة، ففي هذا المقال سوف نطرح لك اهم العناصر الخاصة بنجاح وتنظيم الدورات التدربيبية الالكترونية.

1- التحضير واحتياج المتدرب.

من المهم تحديد أهداف التدريب ، لمعرفة مدى ملاءمة الأهداف بالفعل للمتدربين، واختيار الموضوعات التي تلبي احتياجات المتدربين، ولا تعتمد على المحتوى الذي تحدده المؤسسة ، وبدلاً من ذلك يجب عليك جمع المعلومات من خلال الملاحظة المباشرة أو المقابلات أو الدراسات الاستقصائية وما إلى ذلك من الاحتياجات الحقيقية ومعرفة ماذا يريد المتدرب بالفعل.

لا تقم فقط بجمع المعلومات عبر الإنترنت، فمن الأفضل نشر مصادر المعلومات الخاصة بك بين الكتب، والقراءات ، وأهم الدراسات والدراسات ، وملاحظاتك اليومية ، وكلها قد تجيب على أسئلة لا يتوقعها المتدرب. يجب أن يكون التدريب واضحًا لا لبس فيه وقابل للقياس وغير معقد.

 

2- تمارين تناسب احتياجات المتدرب

بمجرد الاستعداد الكامل وفقًا للاحتياجات التدريبية ، من الضروري إجراء معرفة وأبحاث مكثفة حول الجمهور المستهدف لمعرفة أصغر التفاصيل ، هل هم طلاب أم موظفون أم أصحاب أعمال أم نساء أم رجال أم شباب أم كبار السن؟ ستزيد معرفة هذه التفاصيل من فرص الاستمتاع بالتدريب بحيث يمكن تصميم التدريبات والألعاب والمناقشات بما يتناسب مع طبيعة هذه الجماهير.

علاوة على ذلك ، تعتمد المواد التدريبية ومدة الدورة على معرفة الجمهور ، والتي ستحدد جودة التدريبات والاستشهادات والأمثلة بناءً على اللغة المحددة والعمر والبلد والتوجه والاهتمامات وما إلى ذلك.

يجب عليك تصميم تمارين خاصة تلبي رغبات المتدربين وتلبية احتياجاتهم.

 

3- بداية الدورة مؤثر

التدريب هو تكامل وتنسيق بين ثلاثة مكونات رئيسية: توفير معلومات جديدة ، واكتساب المهارات ، وتغيير أو تعزيز المعتقدات ، كل ذلك لتحقيق أهداف محددة مسبقًا بناءً على احتياجات التدريب الفعلية، في بداية التدريب عليك العمل على بداية مؤثرة تجعل المتدرب قريبًا جدًا منك، وتقدم له كل احياجاته التدريبية الذي يسعى لوجودها.

4- القاعدة الذهبية.

هناك فرق كبير بين التدريس وتعليم الكبار ، فعند التعامل مع الطلاب ، انتبه لمعاملة الطلاب مثل المعلمين والطلاب في الفصل. القاعدة الذهبية هنا هي “الاحترام المتبادل”.

أثناء التدريب ، احذر من التورط في نزاعات سياسية أو دينية ، ولا تحيد عن موضوع الدورة ، وانتبه لملاحظة تعبيرات المتدربين. بالطبع ، قد تصادف أشخاصًا صعبين أو غير متعاونين ، وقد تصادف أيضًا تواجه اختلافات كبيرة بين الخبرة والعمر. فجوة ، حيث يجب توفير فرص متساوية للجميع وحثهم على المشاركة من خلال تشجيعهم وتحفيزهم ، وتقديم مقارنات وقصص مثيرة للإعجاب تعكس روح التعاون والمشاركة ، والعمل على جعل المواد مرنة كل مستوى المعرفة.

 

5- المعلومة الكاملة.

من المهم جدً توصيل المعلومة كافة والبحث دايمًا عن طرق جديدة تساعدك على التواصل مع المتدربين الخاصيين بك، سواء كانت تلك الوسيلة منصة مثل زامن، التي يمكنك في خلال دقيقة واحدة إنشاء منصة الكترونية عليا، مع الكثير من الأدوات التي تساعدك على الشرح وتوصيل المعلومة، كذلك أسلوب التدريب بحد ذاته يساعد على توصيل المعلومة، فأستثمر دايمًا في الطرق التي تساعدك على توصيل كافة المعلومات للمتدربين الخاصيين بك، يمكنك أيضًا تعظيم التحصيل العلمي من خلال أستخدام نظرية Bloom  من خلال مقالة شرح تصنيف Blooms لتعظيم التحصيل العلمي

6- رضاء المتدربين.

اذا كنت تبحث عن أهم أداة تساعدك في دوراتك الالكترونية، بكل تأكيد هي نسبة رضاء المتدربين ومعرفة من وجة نظرهم ما هي نقاط القوة والضغف في التدريب الخاص بك، وعن هل تم توصيل المعلومات لهم بطريقة صحيحة، الى أخر الأسئلة التي ستساعدك على الوصول لمعرفة كافة المعلومات التي تساعدك على تطوير تدريباتك في المستقبل.

 

إنشاء الدورات التدريبية عمل مجهد، تحتاج فيه الى الكثير من التركيز حتى تستطيع اعادة محتوى مناسب وتوصيلة للجمهور بكافة الطرق الممكنة، ودعنا نذكرك ان الموضوع يحتاج فقط الى الإعداد الصحيح، يمكنك مراجعة ال6 نقاط مرة اخرى والعمل عليهم لتحسين دورتك إو إنشاء دورة جديدة، ويمكنك أيضًا تقديم دورتك في خدمة الفصول الإفتراضيه مع زامن أو إنشاء منصة مخصصة لك في دقيقة واحدة.

 

https://zamn.app/pricing

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *